٧٠ منظمة أوروبية توقع علی عريضة مناهضة لورشة المنامة وصفقة القرن

حملة منظمة العفو الدولية لإطلاق سراح الناشطات السعوديات

“قطع غيار وسوق للنخاسة”..”خطف الأطفال” ظاهرة تتفاقم بعهد السيسي

التصميم: إسقاط إيران طائرة أمريکية مسیرة

إرتفاع نسبة الذين يصفون أنفسهم بأنهم "غير متدينين"

فیدیو کلیب: أحلام أطفال اليمن

التصاميم: أحلام أطفال اليمن

فیدیو کلیب: نهاية محمد مرسي وبشار الأسد

ميانمار تقطع الإنترنيت عن ولاية راخين

نيويورك تايمز: القضاء التركي فقد استقلاله

الفيديو... معالجة آخر تطورات سوريا

التصمیم: ٩١٠٠٠ عدد قتلى عدوان التحالف السعودي على اليمن

الفيديو... أزمة اليمن في حوار مع الخبراء

بالصور/ وقفة احتجاجية وجنازة رمزية للرئيس مرسي في البوسنة

داعية مدعوم إماراتيا في ضيافة ضباط إسرائيل

التصميم: اشتعال النار في المنطقة بدولارات النفط

من على حافلات لندن.. نشطاء ينددون بإعدامات محمد بن سلمان

معرض صور في العاصمة الفرنسية عن معاناة أطفال فلسطين الأسرى في سجون إسرائيل

داعش يعلق على وفاة محمد مرسي.. ماذا قال؟

بمشاركة فلسطينيي سورية وقفة احتجاجية في كلس التركية رفضا لصفقة القرن وورشة المنامة

Saturday 18 May 2019 - 17:45
رمز الوثيقة: 83753
داخلية أرشيف أخبار صفحة أستراليا
بالفیدیو/ استراليا: احتدام التحدي بين المعارضة العمالية والمحافظين الحاكمين
بالفیدیو/ استراليا: احتدام التحدي بين المعارضة العمالية والمحافظين الحاكمين
فتحت مراكز الاقتراع في استراليا أبوابها لبدء الانتخابات التشريعية. وسيتوجب على نحو سبعة عشر مليون ناخب اختيار ممثليهم، فيما تمنح الاستطلاعات تقدماً طفيفاً لحزب العمّال على المحافظين الحاكمين منذ ستة أعوام.
17 مليون استرالي يختارون ممثليهم في انتخابات تشريعية ترجح فيها كفة المعارضة العمّالية بشكل طفيف على المحافظين الحاكمين منذ ستة أعوام حسبما تؤكد استطلاعات للرأي.

ويحتدم التحدي الصعب في استراليا التي تعرف بدوائرها الضخمة حيث تكبر إحداها فرنسا بثلاث مرات بتنوع ناخبيها ولذا؛ فإن تلبية توقعاتهم المختلفة طوال حملة الانتخابات التشريعية كان تحديا للأحزاب التقليدية التي باتت تجد منافسة متزايدة من الحركات المتطرفة.

وقالت ناخبة استرالية :"أشعر بخيبة أمل شديدة من قبل الحكومة؛ أنا متحمس جدا للتغيير في مجتمعنا واستراليا".

وقطع رئيس الوزراء المنتهية ولايته سكوت موريسون خلال ثمانية وأربعين ساعة في هذا الأسبوع مسافة ثمانية آلاف كلم - أي المسافة بين باريس وبكين - للقاء الناخبين. ومن مدينة سيدني جنوب شرق البلاد، كثف موريسون وخصمه الرئيسي العمالي بيل شورتن من تنقالاتهم لإقناع الناخبين الأكثر ترددا.

فيما اكد ناخب اخر :"طرحوا علينا مرشحين فقط قبل اسبوع تقريبا من الانتخابات؛ ليس لدى الناخب أي فكرة عن من هم.. إذاً كيف يمثلوننا؟؟"

ويعد الحزبان المتنافسان بدعم القطاع المنجمي والتوظيف، في مناطق قلقة جدا تشهد بطالة نسبتها مرتفعة وتشعر بالتهميش ، ويؤمن الناخبون في استراليا بفكرة أن الزعماء التقليديين لم يفكروا سوى في مصالحهم وشاركوا في تصاعد النزعة الشعبوية أو التطرف.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...


المصدر: العالم
Share/Save/Bookmark