إطلاق وسم لإدانة فساد حكام دولة الإمارات

مظاهرات عالمية ضد جرائم الانقلاب في مصر

الصين تدعو هونغ كونغ لمعاقبة المتظاهرين المخالفين للقانون

منظمة أوروبية تدعو إلی دعم القدس

صور جديدة للناقلة الإيرانية المفرج عنها

التصمیم: أوقفوا بيع السلاح للسعودية

التصمیم: تزايد الخلافات والصراعات بين السعودية والإمارات في اليمن

غراب يمنع مبايعة البغدادي في اليمن

سياسيون دنمارکيون يستهزءون حلم ترامب

مديرية إعلام الحشد تصدر بيانا بشأن التصريحات ضد الجيش العراقي

رئيس شبكة الإعلام العراقي يزور قناة الإمام الرضا عليه السلام العالمية:

صحفي سعودي: يجب حرمان الفلسطينيين من الحج

محاکمة ملياردير إسرائيلي دفع رشاوى للتعدين في غينيا

مؤسسة دولية تدين الصمت الدولي تجاه جرائم إسرائيل

أزمة نقص المياه في ١٧ دولة بالعالم

رئيس المجلس العسكري السوداني مفترشاً الارض!

الفيديو: دعاء مسن فلسطيني علی السعودية ومصر في عيد الأضحی

منظمة تدعو لطرد داعم لإسرائيل من الأمم المتحدة

هرولة البريطانيين إلی تخزين الأغذية خوفا من بريكست

كيم يشرف على اختبار إطلاق سلاح جديد

Saturday 18 May 2019 - 17:42
رمز الوثيقة: 83752
داخلية أرشيف أخبار صفحة أخبار جبهة المستضعفين
بالفیدیو/ "إتركني أنا حامل" .. فأطلق عليها 5 رصاصات
بالفیدیو/ "إتركني أنا حامل" .. فأطلق عليها 5 رصاصات
في مشهد بات مألوفا في امريكا ، نقلت وسائل التواصل الاجتماعي فيلما لسيدة تطلب من ضابط أميركي بأن يتركها وشأنها ، وقالت له انها حامل ، وحاولت ان تتخلص منه فاطلق عليها خمس رصاصات فأرداها قتيلة.
الجبهة العالمية للمستضعفين - وسائل اعلام امريكية ذكرت إن الضابط اعتدى على السيدة ، وهي من اصول افريقية وتدعى باميلا تيرنر(٤٤ عاما) ، أثناء دورية له في شوارع مدينة بايتاون في ولاية تكساس.

وبحسب المقطع المتداول يخرج الضابط من سيارة الدورية ويدخل في جدال مع امرأة قبل أن يُسقطها على الأرض، ثم يسمع صوت إطلاق ٥ رصاصات ، بينما كانت المراة تصرخ "أنا حامل" في محاولة منها لمنع الضابط من الاعتداء عليها.

الملفت هو تبرير شرطة المدينة للجريمة ، حيث اعلنت في بيان لها ان الضابط الذي اطلق النار على تيرنر هو من أكفأ ضباطها ، وانه اضطر ان يطلق النار لان المرأة استفزته عندما حاولت مقاومته أثناء تقييدها.

الا ان شقيقة الضحية قدمت رواية مختلفة عن رواية الشرطة ، عندما كشفت أن الضابط كان جار شقيقتها فى السكن وقد تقدمت ببلاغ ضده من قبل لأنه يضايقها كثيرا، لذلك عزم على الانتقام منها.

جريمة قتل ترنر هي جريمة تضاف الى الاف الجرائم التي ترتكبها الشرطة الامريكية سنويا ، ضد المواطنين العزل لاسيما من اصول افريقية او ملونة ، وتشير التقديرات الى أن الأشخاص الذين يُقتلون سنويا على يد الشرطة في امريكا يتراوحون ما بين ٤٠٠ الى ١٠٠٠ قتيل ، ويشكل الامريكيون من اصول افريقية اغلبهم ، فبالرغم من ان الامريكيين من أصل أفريقي يشكلون نسبة ١٣ % من الشعب الامريكي ، الا انهم يشكلون نسبة ٢٧ % من عدد القتلى.


المصدر: العالم
Share/Save/Bookmark